الكركم ... ماهي فوائده وماهي التحذيرات منه

الكركم

الكركم

كثيرة هي المنتجات الطبيعية التي أنعم الله علينا بها، و تفضّل بإكرامنا في الحصول عليها...

فأمّنا الطبيعة تمنحنا الكثير من المنتجات التي نجد فيها فوائد جمّة، و منافع عظيمة...
فكل ما هو طبيعي بالتأكيد هو الافضل و الامثل لصحتنا.

و من أهم العطايا الربانية، و النباتات الطبيعية التي اكتشفها الإنسان و تمكن من الاستفادة منها هو الكركم ...
الكركم أو العصفر ....أشهر انواع البهارات في العالم... سيكون محور حديثنا اليوم في هذا المقال المفيد....

ما هو الكركم؟

إنه أحد أفراد عائلة الزنجبيل، يشبهه في الشكل و الفوائد، و لكن الزنجبيل ذو طعم لاذع أكثر من الكركم، مما يمكننا من استخدام الكركم بأرياحية أكثر.

يتم الحصول على الكركم من جذور نبات الكركم، و هو من التوابل المعروفة في الكثير من البلاد، و ذو لون أصفر جذاب يشبه لون الذهب الخالص، مما يعطي صباغاً جميلاً، و طعماً لذيذاً لأطباق الطعام الشهية.

يُطلق على الكركم أسماء أخرى مثل الزعفران الهندي، أو التابل الذهبي.
و هو عبارة عن نبتة تنمو في أمريكا الوسطى و في آسيا.

لقد تم استخدام الكركم سابقاً من ضمن العلاجات الطبيعية بالأعشاب في الهند والصين، وذلك منذ قرون مضت...
ومازال الكركم معروفاً بفوائده الكثيرة التي تمدّ الانسان بالصحة والشفاء من عدة أمراض، سواء في استخدامها قديماً كمضاد حيوي، أو استخدامه اليوم كمسكّن ألم فعال...

ما هي فوائد الكركم ؟

للكركم فوائد كثيرة، لا تعد و لا تحصى... و لكننا نذكر لكم أهم الفوائد و أكثرها نفعاً ... و هي :

·         الكركم يعمل كمضاد حيوي :
لقد أثبتت الدراسات و التجارب العلمية التي أُجريت على الكركم أنه يحتوي على مواد مضادة للأكسدة، و أخرى مقاومة للجراثيم و الفيروسات و الفطور، مما يجعله مضاد حيوي فعال يقضي على الالتهابات التي قد يعاني منها الانسان.
و من الامراض التي ينفع فيها الكركم، و يقدم علاجاً شافياً لها ...
الصدفية (أحد الامراض الجلدية) – التهاب المقاصل الروماتيدي– هجمات الربو و نزلات البرد و الانفلونزا – التئام الجروح و المسارعة في شفائها، لأنه يقلل من احتمال التهاب الجرح.

·         الكركم يحارب بعض أنواع السرطانات :
فقد تبين أن المادة الفعالة الموجودة في الكركم و التي تسمى الكركمين ((curcumin تحارب الخلايا السرطانية، بل تعمل على تدميرها، مما يساعد في الوقاية من الاصابة بالسرطان.
و من السرطانات التي يعمل الكركم على الوقاية منها...
سرطان البروستات – سرطان الكولون –سرطان المعدة - سرطان الجلد – سرطان الثدي – سرطان الدم.

·         الكركم يساعد على الحد من الاكتئاب و القلق :
فهو يرفع المزاج الحسن، و يخفف من الأعراض النفسية السيئة التي قد يعاني منها الانسان.

·         الكركم له فوائد كبيرة للكبد :
 كما هو معروف أن الكبد هو مركز استقلاب في الجسم، فهو يخلص الجسم من السموم التي تدخل إلى مجرى الدم، و ذلك من خلال الانزيمات التي يقوم بطرحها في الجسم...
يساعد الكركم على تحفيز إنتاج هذه الأنزيمات، مما يساعد على تقليص نسبة السموم في الجسم.
كما أنه ذو دور مهم في حماية الكبد من الامراض التي قد تصيبه.

·         الكركم يقلل من آلام الكولون ( متلازمة الكولون العصبي ) :
فهو من البهارات الرائعة التي تخفف من تقلصات الأمعاء، و نفخة الكولون، مما يمنح المريض شعوراً بالارتياح، و تخفيفاً للتقلصات التي يعاني منها.

·         الكركم عنصر هام في الحمية الغذائية الهادفة لتخفيف الوزن :
الكثير منا يبحث عن العناصر الغذائية التي تساعد في تخفيف الوزن، و خاصة عندما تكون هذه العناصر طبيعية و ليست مكلفة أو ذات ثمن باهظ، و بنفس الوقت ليست ذات آثار جانبية ضارة...
من هذه العناصر المهمة ... هو الكركم.

للكركم آليات متعددة في تخفيف الوزن... نذكر لكم بعضها :

  • - يساعد الكركم على تقليل إنتاج الدهون.
  • - يعمل الكركم على زيادة نسبة الاستقلاب في الجسم، و بالتالي حرق الدهون بشكل أسرع.
  • - يحفز الكركم المرارة على انتاج عصارة الصفراء المهمة في الجسم.
  • - يخفّض الكركم من مقاومة خلايا الجسم للانسولين، مما يساعد على خفض مستويات الغلوكوز في الدم، و خاصة عند الاشخاص المصابين بالداء السكري النمط II.
  • - يحسّن الكركم من عملية الهضم.

·         الكركم يخفّض من مستوى الكوليسترول في الدم :
حيث أنه يلعب دوراً مهماً في تقليل نسبة الكوليسترول الضار من الجسم LDL، و الشحوم الثلاثية TG، مما يساعد على حماية الانسان من مضاعفات ارتفاع الكوليسترول، مثل الاحتشاءات القلبية، و السكتات الدماغية، و تصلب الشرايين.

·         الكركم يقلل من الاصابة بمرض الزهايمر :
للكركم دور هام في تخفيض نسبة الاصابة بمرض الزهايمر، و يعمل على زيادة قوة الذاكرة لدى الانسان المتقدم بالعمر، بفضل عمله في إزاحة المواد المتسربة من خلايا الدماغ، مما يزيد من وصول الدم و الاكسجين إليه.

·         الكركم يضفي جمالاً و رونقاً للبشرة :
و هذه الفائدة من الامور الهامة التي تبحث عنها الكثير من السيدات و الفتيات حول أنحاء العالم، و نجد في الكركم خصائص مفيدة للبشرة و لصحتها، و خاصة في التقليل من حب الشباب و محاربة الشيخوخة.
و أيضاً للكركم نفع للشعر الضعيف أو المتعب، و شفاء من بعض أمراضه.

·         الكركم يضفي لوناً جذاباً على أطباق الطعام :
فاللون الاصفر النقي الذي يصبغ به أطباق الطعام، و خاصة الأرز، يعطينا سعادة أكبر و شهية أعلى لتناول الطعام، و خاصة لدى الاطفال الذي لا يحبون تناول كل انواع الطعام.

هل هناك ما يمنعني من استخدام الكركم ؟

نعم عزيزي القارئ... هناك بعض الامور التي تمنع الانسان من تناول الكركم أو الاكثار منه... و من هذه الامور نذكر لكم :

·         عند المرضى الذين يستخدمون مميعات الدم، فلابد من استشارة الطبيب قبل تناول الكركم، لأنه يعمل على منع تخثر الدم.
و في حال تناول المريض الكركم و مميعات الدم بنفس الوقت، فإن ذلك سيزيد من لزوجة الدم مسبباً لدى المريض اضطرابات أخرى.

·         عند المرضى الذين سيخضعون لعمل جراحي، فكما ذكرنا أنه يعمل على تمييع الدم، و هذا الامر قد يتسبب بالنزف الخطير بعد العمل الجراحي.

·         عند المرضى الذي يعانون من نقص الحديد، لأن الكركم يعيق امتصاص الحديد.

·         عند الاشخاص ذوو الخصوبة المنخفضة، أو يرغبون بالانجاب، حيث أن الكركم ينقص من مستوى التستوستيرون في الجسم، و بالتالي تضعف حركة الحيوانات المنوية، مما يؤدي إلى زيادة الاصابة بضعف الخصوبة.

إذاً ... عزيزي القارئ ...
أتمنى أن تكون قد استمتعت أثناء قراءتكلهذه المقالة، و تعرفت على فوائد الكركم و آثاره ...
و لكنبعد ذكر هذه المعلومات القيمة عن الكركم، في حال أردنا أن نستخدمه في حياتنا، و نضيفه إلى أطباقنا.... يجب الأخذ بعين الاعتبار أن كل ما زاد عن حدّه انقلب إلى ضدّه ....
فلا مانع من استخدام الكركم باعتدال، و ذلك طبعاً بعد التأكد من إمكانية استخدام الكركم، و من عدم وجود مضاد استطباب له.

google-playkhamsatmostaqltradent